خبر صحفي- تهامة تعلن عن نتائجها المالية للسنة الكاملة المنتهية بتاريخ 31 مارس 2020

خبر صحفي- تهامة تعلن عن نتائجها المالية للسنة الكاملة المنتهية بتاريخ 31 مارس 2020

150 150 Tihama

الرياض، 30 يونيو 2020:

أعلنت شركة تهامة للإعلان والعلاقات العامة والتسويق (تهامة)، المُدرجة في السوق المالية السعودية (تداول) (تحت الرمز الدولي:SA0007870096  ورمز التداول: 4070) وإحدى الشركات الرائدة على صعيد المملكة العربية السعودية في مجال خدمات الإعلان والعلاقات العامة والتسويق، اليوم عن نتائجها المالية للسنة الكاملة عن الفترة المنتهية بتاريخ 31 مارس 2020 (السنة المالية المعتمدة في شركة تهامة). وأشارت النتائج إلى تكبّد الشركة خسائر بمبلغ 29.5 مليون “ريال سعودي” (ريال) خلال السنة المالية المنتهية 31 مارس 2020، لتصل الخسائر المتراكمة هذا العام إلى 37.6 مليون ريال وهو ما يمثل %50.1 من رأس مال الشركة. ويذكر أيضاً أن تهامة كانت قد أعلنت يوم الأربعاء الماضي، الموافق 24 يونيو 2020، عن دعوة المساهمين للمشاركة في الجمعية العامة غير العادية للمناقشة والتصويت على رفع رأس المال بقيمة 100 مليون ريال عن طريق إصدار أسهم حقوق أولوية جديدة لمساهمي الشركة

النتائج كما في 31 مارس 2020:

إجمالاً، إرتفعت الخسائر من التشغيل بمقدار 26.1 مليون ريال بعد عام تخللته الكثير من التحديات فضلاً عن الاضطرابات الاقتصادية التي نجمت عن انتشار فيروس كورونا المستجد. ويعود سبب الخسائر في العام الحالي مقارنة بأرباح في العام السابق بشكل رئيسي إلى إنخفاض مجمل ربح إعلانات الطرق بنحو 18 مليون ريال بعد إنتهاء عقد تأجير المواقع الإعلانية بمدينة الرياض، بالإضافة إلى قيام الشركة بتسجيل خسائر إنخفاض فى القيمة ومخصصات يبلغ مجموعها ما يقارب 11.6 مليون ريال تتكون من قيد مخصص لمخزون بطيء الحركة ومتقادم بقيمة 4.4 مليون ريال، ومخصص للديون المشكوك في تحصيلها بنحو 3 ملايين ريال وشطب ذمم مدينة قديمة بقيمة 1.75 مليون ريال فضلاً عن قيد خسائر إنخفاض في قيمة اصول غير ملموسة بنحو 2.4 مليون ريال و يمثل الرصيد المتبقي من حق إستخدام برامج التعلم الإلكتروني وموائمة المناهج التعليمية، حيث تم شرائها في عام 2011 وتكبدت الشركة منذ تولي الإدارة الحالية في 1 أكتوبر 2015 مبلغ 11.7 مليون ريال.

وقد تأثرت عوائد قطاعات تهامة بشكل رئيسي جراء انخفاض الإيرادات بنحو 33 مليون ريال في مجال إعلانات الطرق نتيجة انتهاء عقد مواقع الإعلانات في الرياض في نوفمبر 2018، وتأثرت أيضاً إيرادات الشركة سلبياً منذ بداية شهر يناير من عام 2020 (الربع الأخير من سنة “تهامة” المالية) نتيجة انتشار فيروس كورونا المستجد، تحديداً قطاعي تجزئة السفر والإعلان بسبب نزول عدد المسافرين الدوليين وخفص الميزانيات الإعلانية للشركات خلال الربع الأول من العام إلى جانب الإغلاق الكامل للمطارات ومتاجر الشوارع الرئيسية في مارس 2020م بسبب تطبيق تدابير الحماية من جائحة فيروس كورونا المستجد، إلا أن تهامة متفائلة بعودتها لتحقيق الأرباح بعد رفع القيود المفروضة على التنقل والحركة حول العالم.  

للاطلاع على كامل النتائج المالية على موقع تداول، يُرجى الضغط على الرابط.

خطط الشركة للتطوير والتوسع

ومن ناحية أخرى، زادت إيرادات تهامة هذا العام مبلغ 16 مليون ريال  لتصل 96.7 مليون ريال مقابل 80.7 مليون ريال خلال السنة المالية المنتهية في 31 مارس 2019، حيث عملت الإدارة على إعادة هيكلة قطاعات الشركة وإطلاق قطاعات جديدة كقطاع الإنتاج، الذي حقق إيراداتاً بلغت 27,4 مليون ريال في العام الأول من بدء عملياته. وتعد شركة “الإنتاج المتكامل” التابعة لتهامة والمتخصصة في الإنتاج الإعلامي المرئي والمسموع، إحدى أهم شركات الإنتاج الناشئة في المملكة وأحد ركائز تحول شركة تهامة إلى شكلها العصري الجديد. حيث حصدت العديد من الجوائز مثل جائزة كان العالمية للشركات و جائزة أفيز عن إعلان تجاري، وقامت تهامة في نفس العام بإطلاق شركة “نسج الخيال” لإنتاج فيلم “مسامير”، وهو أول فيلم سينمائي كرتوني سعودي يحظى بإشادة النقاد.

وفضلاً عن ذلك، تم بدأ الإنفاق على العمليات التوسعية مجال التجزئة، وذلك في إطار الخطط التنموية للشركة، مع إطلاق مفهوم جديد ومبتكر لقطاع التجزئة يشمل تجربة مختلفة للمستخدمين ويتمثل بعلامات تجارية فريدة عبر مفهوم جديد لم يسبق له مثيل في المملكة. وقامت تهامة مؤخراً بالدخول في قطاع السفر والتجزئة، وقد شهد القطاع الجديد نمواً في الإيرادات بمبلغ 21.6 مليون ريال في عامه الأول2019/2020 ، بعد الشراكة مع علامة “دبليو إتش سميث” التجارية العالمية المتخصصة في قطاع التجزئة، وافتتاح العديد من وحدات التجزئة في عدد من مطارات المنطقة، حيث تم تحقيق مجمل ربح من الأنشطة الجديدة فى قطاعى التجزئة والإنتاج بمبلغ 18 مليون ريال سعودي.

 هذا وتعدّ مبادرات تهامة في قطاعات التجزئة العصرية والإنتاج، حاضنات هامة للتوجّه الابتكاري في الشركة، إذ تعمل على صقل المواهب المحلية والارتقاء بالقطاعات الوطنية التي ستؤدي دوراً بارزاً في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030، ووضع أسس راسخة لاقتصاد سعودي مزدهر وناجح. وتسعى تهامة كذلك إلى التوسع ضمن قطاع التعليم، باعتبارها الموزّع الحصري لشركة “هوتن ميفلن هاركورت”، أكبر شركة نشر للمناهج التعليمية من مرحلة الروضة إلى نهاية التعليم الثانوي على صعيد العالم، ولـ 15 شركة نشر متنوعة. فبالإضافة إلى إطلاق الشركة قطاعات جديدة كالإنتاج والتجزئة العصرية، تم إعادة هيكلة قطاع التوزيع ليصبح قطاع خدمات تعليمية متكامل أثمر بتطوير وتوسعة  خدمات تهامة في قطاع التعليم من توزيع محتوى تعليمي لقرابة 30 مؤسسة تعليمية قبل إعادة الهيكلة ليشمل تقديم خدمات تعيليمة متكاملة لأكثر من 180 منشئة تعليمية عبر المملكة هذا العام، كمركز متكامل في توفير الخدمات والمحتوى التعليمي.

وتدرك تهامة تماماً مدى أهمية قطاع الإعلان للممكلة مع خطط التحول الوطني ورؤية المملكة 2030، وهنا تبرز قيمة تطوير الشراكات الاستراتيجية مع الشركات العالمية، ومن بين أهم تلك الشراكات هي تلك التي تجمعها بمجموعة ’دبليو بي بي‘ أكبر شركة في العالم والمتخصصة بمجالات الإعلان والعلاقات العامة. حيث ستتيح هذه الشراكة لتهامة توظيف الخبرات المعمّقة لدى المجموعة، إضافة إلى الاستفادة من فرصة مكاملة عروضها وتقديم خدمات مبتكرة ومميزة لمختلف عملائها، ووضعت الإدارة خطة واضحه لتطوير هذا القطاع عن طريق رقمنة الوسائل الإعلانية، ومواكبة التطور الحاصل في قطاع الإعلان عالمياً، مما يتطلب زيادة الإنفاق، وهو الأمر الذي يعكس أهمية زيادة رأس المال لتوفير رأس المال العامل وإعادة تهامة لريادة مجال الإعلان.

تحديات موروثة من سنوات سابقة

قد بذلت الشركة جهوداً جبارة لإعادة ضبط ميزانيتها العمومية خلال السنوات السابقة بعد التخلّص من مشكلة البضائع والمنتجات الكاسدة وتخارج الشركة من المشاريع التي لا يرتقي أداؤها للمستوى المطلوب، ويذكر أن تهامة قد استخدمت ما يقارب 107 مليون ريال من التدفقات النقدية للشركة لتغطية إلتزامات مستحقة على الشركة كما فى 30 سبتمبر 2015م، وهي عن تعاملات قديمة لم يتم سدادها، وهو مبلغ كان من الأجدر توظيفه في توسعة نطاق العمليات خلال السنوات الماضية

ومن أهم التحديات التي واجهتها الإدارة الحالية  عند تولي مهامها في 1 أكتوبر 2015، هو تسجيل تهامة خسائر متراكمة

بلغت 74 مليون ريال كما في تاريخ 30 سبتمبر 2015، إضافة إلى خسائر بما يقارب 97 مليون ريال قامت الإدارة الحالية بتسجيلها كنتيجة مباشرة للالتزامات من السنوات التي سبقتها، ليبلغ مجموع هذه الخسائر 171 مليون ريال. وقد تم تخفيض هذه الخسائر عن طريق استخدام 30 مليون ريال من الاحتياطيات النظامية في عام 2016 ثم خفض رأس المال في عام 2017 بقيمة 75 مليون ريال، إضافة إلى أرباح حققتها الإدارة الحالية بقيمة 28.4 مليون ريال. وهو الأمر الذي أدى إلى تخفيض هذه الخسائر المتراكمة بشكل كبير لتسجل الشركة مجموع خسائر متراكمة تبلغ 37.6 مليون ريال هذا العام.

تعليق العضو المنتدب

قال عبدالكريم المعيوف، العضو المنتدب في تهامة: “ترتب على شركتنا اتخاذ عدد من القرارات الصعبة لضمان معاودتها تحقيق الربحية، ومع تكبّدنا للخسائر هذا العام، توجّب علينا النظر في الخسائر المتراكمة التي ورثناها خلال السنوات السابقة. وتسعى الإدارة الحالية إلى إطلاق تهامة بحلتها الجديدة، والمرتكزة على توفير منتجات تواكب التطور الحاصل في المنطقة والمملكة بالأخص. حيث قمنا بتفعيل قطاعات جديدة مدرة للربح كجزء من خططنا المدروسة للنهوض بالشركة وإخراجها من المرحلة السابقة. وبدأنا نلمس هذه النتائج من خلال الإيرادات التي حققتها القطاعات الجديدة خلال أول سنة تشغيلية لها، والذي مثل ما يقارب 50% من إيرادات الشركة هذا العام.”

هذا وتحرص إدارة تهامة على بدء فصل جديد وواعد في تاريخ الشركة، إذ قامت الآن بوضع نموذج تشغيلي متناسق ومتكامل ذي أهداف واضحة وهي إطلاق وتوسعة نطاق القطاعات المدرّة للأرباح، والظهور بتهامة بشكل جديد يتناسب مع متطلبات المستهلك العصري وإطلاق العنان لروح الابتكار عبر دعم وتمكين القوى الشابة في المملكة، إضافة إلى استغلال عائدات زيادة رأس المال للتوسع في المجالات المذكورة مسبقاً والوصول إلى أهدافها التنموية عن طريق تأمين رأس المال العامل من خلال زيادة رأس المال  للبدأ بالمشاريع التي تم تأمينها لنهاية هذا العام والأعوام المقبلة، إضافة إلى تنمية أعمال الشركة في قطاعاتها الجديدة وتحقيق النتائج المرجوة للخطط المدروسة التي وضعتها الإدارة، والتي تم إنجاز جزء هام منها كإعادة هيكلة قطاعات الشركة.

واختتم العضو المنتدب:  نحن على يقين تام بأن الشركات التي ما زالت تنضوي تحت تهامة، ستتمكن من إطلاق قدراتها الكامنة عبر توظيف الاستثمارات بالشكل الأمثل، ولهذا فإن التركيز الآن منصب على تأمين رأس المال اللازم لمتابعة الخطط التنموية.

-انتهى

نبذة عن تهامة للإعلان والعلاقات العامة والتسويق:

شركة تهامة للإعلان والعلاقات العامة والتسويق (تهامة)، هي شركة مدرجة في السوق المالية السعودية (تداول) منذ عام 1983 (تحت الرمز الدولي:SA0007870096  ورمز التداول: 4070). تأسست الشركة سنة 1974 م. على يد نخبة من رجال الأعمال من أصحاب الرؤى الفذة، والذين سعوا للارتقاء بالمملكة العربية السعودية كمركز إقليمي متميّز ورائد في قطاعي الإعلام والتسويق. يقع مقر تهامة الرئيسي في العاصمة الرياض، وهي تعد مؤسسة رائدة تقوم بدور بارز في إرساء أسس راسخة لقطاع إعلامي وإعلاني نابض بالحياة، عبر تبنّيها لأفضل الممارسات وتطبيقها لأحدث التقنيات المبتكرة عبر مختلف أقسامها التي تضم: المكتبات والإعلان والنشر والتوزيع وطباعة الكتب والصحف والمجلات والإنتاج المرئي وتطويره. لمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة:  www.tihamaholding.com

  جهات الاتصال لدى تهامة: قسم علاقات المساهمين +966 56 001 8888 Investor-relations@tihama.com     جهات الاتصال لدى فنزبري: أحمد جبر +971 52 290 3518 Ahmed.Jebur@finsbury.com  

.